• 1

  • 2

 اجتمع مجلس أمناء الإنقاذ الإسلامية اللبنانية واللجنة التنفيذية لاتحاد المؤسسات الإسلامية برئاسة الدكتور محمد علي ضناوي لتدارس مسألة "الأقصى" ومستجدات القدس .

 ضمن جولة قام بها على كافة المناطق اللبنانية بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيس مكتب لبنان للإغاثة الإسلامية عبر العالم وذلك للاطلاع على العمل الإنساني وتقديم سلسلة من المحاضرات الهامة،

شهد الأسبوع الفائت من تموز الجاري حدثين بارزين خطيرين، ننفي بدءاً الترابط بينهما، هما: حصار العدو الإسرائيلي للأقصى الشريف وحصار يوم الجمعة المبارك، من قبل المجلس النيابي اللبناني.